أخبار إقليمية



تدشين محطة صلالة 2 للطاقة المستقلة في صلالة بسلطنة عُمان... بسعة 445 ميجاواط.

تدشين محطة صلالة 2 للطاقة المستقلة في صلالة بسلطنة عُمان... بسعة 445 ميجاواط.

افتتاح محطة صلالة 2 للطاقة المستقلة في عُمان

16/04/2018

دشنت أكوا باور محطة صلالة 2 للطاقة الكهربائية بسعة إنتاجية تصل إلى 445 ميجاواط وتكلفة استثمارية بلغت 465 مليون دولار في صلالة بسلطنة عُمان الشهر الماضي.
أقيم حفل الافتتاح برعاية صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد، مستشار جلالة السلطان قابوس بن سعيد، وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين وممثلي المجتمع المدني.
وتتألف المحطة الجديدة من أربعة توربينات غاز وأربع مولدات بخارية لتوليد الطاقة الحرارية، بالإضافة إلى وحدتين من توربينات البخار، وقد تم إنجاز المشروع قبل الموعد المحدد بسجل خال من أي إصابة مضيعة للوقت.
وقال ثامر الشرهان، العضو المنتدب لشركة أكوا: «يسرنا تدشين مشروع محطة صلالة 2 للطاقة المستقلة هو مشروع تفخر به الشركة ضمن حزمة مشاريعها في قطاعي تحلية المياه وتوليد الطاقة الكهربائية في السلطنة. هذا المشروع رفع من كفاءة شبكة الكهرباء في عُمان. وشهد المشروع تخصيص 23 بالمائة من ميزانيته للشركات والمقاولين المحليين، مما شكل إضافة ملحوظة لسلسلة القيمة المحلية. وتحقق إنجاز المشروع بدعم مهندسين وفنيين من السلطنة.»
وسجل المشروع 6.4 مليون ساعة عمل آمنة في جميع مراحل تطويره وتنفيذه ودون وقوع أي إصابات أو حوادث ليتم إنجازه قبل الموعد المحدد له ووفق أعلى مستوى من الجودة والسلامة والأمان.
وقال بادي بادماناثان، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور: «يسرنا الانتهاء من تطوير المحطة الجديدة قبل الموعد المخطط له، وبالتالي البدء في توفير الطاقة الإضافية التي تشهد المنطقة حاجة ماسة لها. وجدير بالذكر أن الطلب على الطاقة في عُمان في ارتفاع متسارع ولهذا نتطلع إلى الاستمرار بعملنا مع الشركة العُمانية لشراء الطاقة والمياه بالإضافة إلى شركائنا كي نوفر الطاقة بموثوقية وأسعار مناسبة في عُمان.»
وقد شارك في تطوير وتنفيذ المشروع الذي تملكه شركة ظفار لتوليد الطاقة كل من مجموعة ميتسوي وأكوا باور وشركة ظفار الدولية للتنمية والاستثمار القابضة.
وقال نائف بن محمد العوايد، الرئيس التنفيذي لشركة ظفار لتوليد الكهرباء: «إن مشروع محطة صلالة 2 للطاقة المستقلة يسهم في تنمية المجتمع المحلي ويلبي احتياجات الزيادة في النشاط الصناعي والاقتصادي والاجتماعي في محافظة ظفار على وجه الخصوص والسلطنة بشكل عام.»
وتم تصميم دورة الحياة للمشروع لتمتد حتى 30 عامًا لتدعم المحطة الواقعة في ريسوت بقدرة إنتاجية تصل إلى 273 ميجاواط.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة