أخبار المعارض والمؤتمرات



يونيسيرا 2018 ... أكثر من 1000 علامة تجارية عرضت منتجاتها على مساحة 80 ألف متر مربع.

يونيسيرا 2018 ... أكثر من 1000 علامة تجارية عرضت منتجاتها على مساحة 80 ألف متر مربع.

يونيسيرا يستعرض أفضل منتجات السيراميك التركي

16/04/2018

استعرضت تركيا قوتها في مجال قطاع السيراميك والحمامات وتجهيزات المطابخ خلال فعاليات معرض يونيسيرا اسطنبول، حسب ما كتبت لوسون ميسكيتا.
شهد المعرض استعراض أكثر من 1000 علامة تجارية عالمية ومحلية لمجموعة واسعة من المنتجات، بما في ذلك مفروشات وتجهيزات الحمامات، وبلاط السيراميك، والأطلية الممتدة من السقف للأرضية، وتقنيات معالجة السيراميك ومنتجات المطابخ، ومنتجات البورسلين، وقطع الديكور، وحلول التغليف والتخزين، وذلك خلال فعاليات المعرض الذي أقيم في الفترة من 27 فبراير إلى 3 مارس في مركز سي ان آر اكسبو في يسيلكوي على مساحة عرض قياسية بلغت 80 ألف قدم مربع.
واستقبل معرض يونيسيرا اسطنبول للسيراميك والحمامات والمطابخ 2018 أكثر من 84320 زائر من 130 دولة. وشمل إجمالي الحضور 11219 زائرًا دوليًا، اغلبهم من الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا وكندا وروسيا، حسب ما أفادت الجهة المنظمة.
يقام المعرض بالتعاون بين اسطنبول للمعارض التجارية التابعة لشركة سي ان آر القابضة والاتحاد التركي للسيراميك والاتحاد التجاري للمنتجات الصحية.
ويحظى المعرض برعاية الجمعية الإسبانبة لمعدات الحمامات، والجمعية الإيطالية لمصنعي ماكينات ومعدات السيراميك، واتحاد صناعات السيراميك الإيطالي، ووكالة التجارة الإيطالية.
يطلق على تركيا أحيانًا «أرض السيراميك» لما تتميز به من تقاليد غنية في مجال صناعة السيراميك/، وتشتهر بتميزها في هذه الصناعة. وتعتبر تركيا ضمن أبرز 10 دول مصنعة لمنتجات السيراميك في العالم.
وبلغت صادرات قطاع السيراميك الذي حقق عائدات بقيمة 10 مليار دولار في عام 2017 نحو مليار دولار وتسعى تركيا لزيادتها بنسبة 10 بالمائة هذا العام.
وقد قام الرئيس التنفيذي لشركة سي ان آر القابضة سيدا إيريم بافتتاح المعرض بحضور نائب رئيس الوزراء التركي محمد سيمسك، ومحافظ اسطنبول فاسب ساهين، والرئيس التنفيذي للاتحاد التركي للسيراميك إيرديم سينيسيز، والرئيس التنفيذي للاتحاد التجاري للمنتجات الصحية ايدين ايسر.
وخلال كلمته الافتتاحية، أشار سيمسك إلى أن تركيا تشهد ارتفاعًا في تصدير المنتجات ذات القيمة المضافة، موضحًا بأن شركات السيراميك التركية تقوم بتصدير أكثر من 50 بالمائة من إنتاجها. وأكد بأن هذه الصناعة بحاجة للتركيز على البحث والتطوير والتصميم والعلامات التجارية والتصدير.
وبعث سيمسك رسالة تطمين حول الدعم الحكومي المقدم لصناعة السيراميك قائلاً: «للمزيد من التوغل في السوق العالمية وتحقيق المزيد من الصادرات، فإن البحث والتطوير والابتكار تعتبر من الامور المهمة.»
ومن خلال مزايا انخفاض السعر وسهولة الوصول وجودة المنتجات، يسعى قطاع السيراميك التركي لزيادة نشاطه في الأسواق المستهدفة مثل الولايات المتحدة الأمريكية وإفريقيا وآسيا والشرق الأقصى ويتطلع لتحقيق نمو كبير خلال الفترة القادمة.
وتشمل قائمة أبرز الشركات العارضة: اكون سيراميك، وانكا سيراميك، وبين سيراميك كريفيت، وإيدي سيراميك، وإيكا سيريل، وايساسيبازي-فيترا، وإيتيلي سيراميك، ودوراتايلز، ووديكوفيتا، وغرانيسر، وغرانيتو، وغورال، وهانسغروهي، وكالي، وكوتاهيا سيراميك، ووإيديفيت، وإيسفيا، ةوسيرانيت، وشيل، ووسيراميكسان، وسيرينوفا، وأوساك سيراميك، ويورتبي سيراميك، ويوكسيل سيراميك.
فيما شملت قائمة الشركات الدولية المشاركة في المعرض ديجيتل ديزاين اس آر ال وتي جي ماك من إيطاليا، وهامبرجر من ألمانيا، وموتا II سولسيوس سيراميكس من البرتغال، وكوكميسير من إسبانيا، وبيستن من صربيا، وميهتا ستون اكسبورت هاوس وآسيا باسيفيك امباكت من الهند، وموناليزا تريدنغ من تايوان، وإيران تشاينا كلاي اندستريز من إيران.
وقام مصممون مرموقون عالميًا بمشاركة خبراتهم وتقديم شرح تفصيلي عن التوجهات الجديدة في القطاع خلال الندوات التي أقيمت في الفترة من 28 فبراير إلى 1 مارس، ومن بينهم دييغو غراندي وسيرجيو بيريز فورتيا ووماسيمو فاريناتي ومايكل شميت.
وأشارت إيرينج ترهان، رئيس دائرة البحث والتطوير في جمعية السيراميك التركية، إلى أن الحكومة التركية تقدم دعمًا كبيرًا لصناعة السيراميك المحلية من خلال توفير حوافز للمساعدة في نمو الشركات بغض النظر عن حجمها.
وتعد جمعية السيراميك التركية جزءًا من جمعية مصدري السيراميك والزجاج والاسمنت التركية، وهي جمعية أطلقتها الحكومة التركية وتتبع وزارة الاقتصاد التركية. وتضم الجمعية أكثر من 2000 شركة.
وسلطت ترهان الضوء على مساعدة الحكومة للشركات التركية في إعداد أجنحتها في المعرض وبالتالي عرض منتجاتها للسوق العالمية.
وعن الخطط المستقبلية لتعزيز العلاقات التجارية في الشرق الأوسط، قالت: «لقد حصلنا على موافقة من الحكومة التركية بشأن خطة تطوير أسواقنا في منطقة الشرق الأوسط، ونقوم في الوقت الحال بوضع استراتيجية الخطوة القادمة لترك انطباع جيد في المنطقة.»
وتواصل: «خططنا تتضمن إجراء مسح لقياس مستوى الخدمات التي تقدمها جمعيتنا ككل. وسيكون السيراميك والزجاج محط تركيز توسعنا في المنطقة. ونخطط لعقد اجتماعات الطاولة المستديرة بالإضافة إلى شراكات للرعاية وتعزيز العلاقات الإعلامية وما إلى ذلك في محاولة لفهم أفضل السبل لتعزيز تواجدنا في المنطقة.»
وأوضحت ترهان بأن صناعة السيراميك التركية تواكب نظيراتها الأوروبية مثل إيطالية وإسبانيا من حيث استخدام التكنولوجيا والتطور.
وأضافت: «لقد نمونا كصناعة إلا أنه بإمكاننا تطوير المفاهيم وراء سلعنا في الأسواق العالمية من خلال رفع مستوى منتجاتنا وخدمتنا، حيث نعتبر خامس أكبر مصدر للبلاط السيراميك والمعدات الصحية في العالم.»
واستعرضت مجموعة كالي الرائدة في صناعة السيراميك التركية والتي شاركت بأحد أكبر الأجنحة عددًا من أحدث منتجاتها إلى جانب أفضل عروضها القائمة.
وقال بيرك بازارباسي، ممثل مبيعات قطاع الصادرات مواد البناء في مجموعة كالي: «ستشمل أبرز إضافاتنا في المعرض كاليستنتيرفلكس، المنتج المبتكر في صناعة السيراميك والذي يوفر بلاط سيراميك بسماكة 3 مم حجم 1000 ملم x 3000 مم.»
وأضاف: «استخدم هذا البلاط سابقًا في واجهات المباني، والآن بات بالامكان استخدامه في صناعة المفروشات ونؤمن أن هذا يمثل الاتجاه الجديد الذي سيكون له أثر بارز. وبالامكان استخدام هذا البلاط في بناء المطابخ والمفروشات والكراسي والطاولات وغيرها الكثير.»
وحول خطط الشركة لسوق الشرق الأوسط، قال: «لدينا خطط هامة لمنطقة الشرق الأوسط ستكون جاهزة خلال العام الجاري وكذلك في عام 2019.»
وأضاف: «تعد باكستان والهند ودبي أبرز أسواقنا الحالية، ونتطلع للتوسع أكثر في الأسواق الخليجية الأخرى والتي تتسم بالديناميكية والتطور المستمر. لذلك علينا أن نبقى حذرين بشأن خطواتنا التوسعية.»




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة