أخبار السعودية



حديقة الملك سلمان في الرياض.

حديقة الملك سلمان في الرياض.

المشاريع الضخمة ستحفز قطاع العقارات في الرياض

28/05/2019

من المتوقع أن تؤدي إعلانات المشاريع الضخمة والتحسينات في اللوائح الحكومية إلى زيادة الطلب على القطاع العقاري في الرياض وتعزيزه على المدى الطويل، وهو ما يسلط الضوء عليه تقرير مؤسسة جيه جيه إل للربع الأول من العام.
 وذكر التقرير إن الإصلاحات التي تركز على زيادة الشفافية وتعزيز قطاع الخدمات اللوجستية وتحسين الجودة العامة للمعيشة في الرياض من المتوقع أن تسرع بتنفيذ رؤية 2030.
و في وقت سابق من العام أعلنت الحكومة عن مشروع بقيمة 86 مليار ريال (23 مليار دولار) لإصلاح الأماكن العامة في الرياض بهدف تحسين نوعية حياة سكان المدينة. وسوف يعزز مشروع حديقة الملك سلمان التنمية الحضرية بمساحات خضراء وسيشتمل على مناطق ترفيهية لصالح المجتمعات والمواطنين في الرياض. وإلى جانب المبادرات الحكومية لتعزيز تملك الوحدات السكنية، من المتوقع أن يعزز هذا الطلب على الوحدات السكنية على المدى الطويل.
 بالإضافة إلى ذلك، أطلقت وزارة الإسكان مؤشرًا لأسعار الإيجارات يهدف إلى تعزيز تنظيم السوق وتوفير المزيد من الشفافية. ومن المتوقع أن ينعكس هذا بشكل إيجابي على قطاع الإسكان لأنه قد يؤدي إلى زيادة في حجم المعاملات.
وفي تعليق لها، قالت دانا سالباك، الشريك في جيه إل إل الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: «مع استمرار هدوء ظروف السوق في الربع الأول من هذا العام، من المتوقع أن تؤدي الإعلانات الواسعة النطاق التي تهدف إلى تحفيز النمو الاقتصادي إلى تعزيز المعنويات وترجمتها إلى زيادة الطلب على العقارات في العاصمة. كما أن تطبيق لوائح مثل طرح مؤشر سعر الإيجار تعد أيضًا محفزة للسوق، حيث من المتوقع أن تحسن الشفافية في القطاع السكني، ما من شأنه أن يؤدي إلى أحجام أكبر للمعاملات.»
ومن المتوقع أن يبشر برنامج تطوير الصناعة المحلية والخدمات اللوجستية في المملكة بالخير للقطاع التجاري. ويهدف البرنامج إلى جذب 1.6 تريليون ريال سعودي من الاستثمارات الأجنبية بحلول عام 2030 في مختلف الصناعات.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة