الأحدث في الأسواق



مرحاض أكوا كلين سيلا... مناسب لأي حمام.

مرحاض أكوا كلين سيلا... مناسب لأي حمام.

جيبريت تكشف عن محفظة منتجاتها لعام 2019 في المنطقة

28/05/2019

كشف مكتب شركة جيبريت في منطقة الخليج في الشهر الماضي عن مجموعة من المنتجات الجديدة لعام 2019، وذلك في فندق دبليو هوتيل النخلة جميرا في دبي، أمام نخبة من المعماريين والمصممين ومحددي المواصفات ورواد الصناعة. 
ومن بين الإبداعات التي عرضتها الشركة الألواح المفصلية، وأنظمة الدش الراقية للمراحيض، وأثاث الحمامات العصري، وأجهزة امتصاص الروائح، وأنظمة الصرف الصحي عالية الكفاءة التي توفر في المساحة. 
وقد استكملت الشركة السويسرية المتخصصة في توريد أنظمة الصرف الصحي والتي تملك تاريخًا يعود لنحو 125 سنة منتجاتها من أنظمة التركيب والتدفق المائي والأنابيب بتشكيلة جديدة لكل من الأجهزة التي يتم تركيبها أمام الجدران أو وراء الجدران.
سيجما50 
قامت جيبريت بتطوير ألواحها المفصلية المشهيرة سيجما50. وقد حافظت على الخطوط الواضحة، والتصميم المرتب، مع تصميم جديد لهذا المنتج يعزز مظهره العصري الحديث. وتتناغم المواد عالية الجودة بشكــــل رائــــع في الحمامات العصرية. 
وقد أدت التعديلات البسيطة للزرين المرفوعين المنحنيين للوحة التدفق المائي إلى انعكاس خفيف يمنح سيجما50 مظهرًا أكثر خفة. 
«تتميز اللوحة المفصلية نفسها بأنها بدون إطار وتتوفر بألوان ومواد مختلفة، ما بين الزجاج والبلاستيك والمعدن الخفيف والحجر. ويمكن تركيب نظام ديو فريش اختياريًا لامتصاص الروائح الكريهة،» كما يقول جبرائيل نصار، المدير التنفيذي لمكتب جيبريت في الخليج. كما يمكن دمجها أيضًا مع إضاءة ليلية.
ديو فريش 
يعد ديو فريس من جيبريت الحل الفعال لمشكلة الروائح الكريهة في الحمامات. 
يتم امتصاص الهواء مباشرة من المرحاض من خلال نفس الأنبوب التي تدخل فيها المياه المتدفقة إلى المرحاض. ويقوم جهاز استشعار بالكشف عند جلوس أحد على المرحاض ويفتح تلقائيًا على خاصية امتصاص الروائح الكريهة. ويتطلب تركيب إلكترونيات الجهاز والمروحة والمرشح الاستعانة بشخص متخصص. ويمكن دفع اللوحة إلى الجانب بالإصبع لسهولة الوصول إلى المرشح السيراميك، والذي يتعين تغييره دوريًا. وتوفر إضاءة ليد وراء اللوحة المفصلية ضوءًا غير مباشر عند دخول الحمام في الليل. ويمكن تركيب النموذج الجديد ديو فريش في جميع خزانات الحمامات المخفية من مجموعة سيجما. كما يمكن تركيب ديو فريش في معظم الخزانات المخفية من جيبريت التي تم تركيبها قبل 10 سنوات بشرط توفر الوصلات الرئيسية، فالمطلب الوحيد هو وجود خط كهرباء 230 فولت.
سمايل 
طرح سمايل هذا العـــام، وقــد تم تطويره بشكل جذري بحيث أصبح الآن أكثر رقة وبمظهر عصري ملموس. وقد تم التنسيق بين تصميم حوض الغســـيل والأثاث بشكل يتيح الجمع الفــــردي بينهما. 
«أما التغيير الأكثر إبهارًا فهو التصميم الجديد للأثاث الذي تم تصميمه ليواكب شكل أجهزة الصرف الصحي من السيراميك كجزء من التجديد،» كما يقول. 
وتعكس المقابض الآن شكل الحوض من حيث خطوطه الزخرفية وتواصل تعزيز لغة التصميم. وتتميز المقابض بالنحافة مع أطراف دائرية بنفس لون الأثاث، بما يتوافق مع الاتجاه الساري فيما يتعلق بتراجع استخدام المقابض. وتتميز أحواض الغسيل بأطراف ضيقة، وحوض داخلي، ومساحات أرفف واسعة في الخلفية. 
«تعد الأطراف الدائرية الخفيفة على المقابض والتي تمثل انتقالا انسيابيًا من الحوض إلى الخزانة شكلا جديدًا. وتشكل المقابض وحدة متكاملة مع الطرف الضيق على أجهزة الصرف من السيراميك. وتحظى الحرية الإبداعية بأهمية كبيرة بالنسبة لنا، وقد تحقق ذلك من خلال توفير إمكانيات الجمع المتنوعة.» 
ويبدو خزان المرحاض الجديد المعلق على الحائـــط بشكل مربع وأنحف ليتناسب مع العناصر الأخرى من المجموعة. ويساعد الشكل الخارجي المغطى على سهولة التنظيف مع إمكانية إزالة المقعد بسهولة للتنظيف عبر مفصلات كويك ريليس.
أكوا كلين سيلا 
أكوا كلين سيلا من تصميم كريستوف بيهلينج، وتعد أحدث إضافات لمجموعة منتجات أكوا كلين من جيبريت. ويساعد التصميم الصغير على سهولة دمج المنتجات في أي حمام تقريبًا. وتتيح تكنولوجيا الدش ويرل سبراي التنظيف الجيد والسهل مع استهلاك منخفض من المياه. كما أن تعزيز تكنولوجيا التدفق الآن يتيح هدوء عملية التدفق المائي بدون ضوضاء، وهي ميزة جيدة خاصـــة في الليــــل. كمـــــا تـوجــــد إضـــــــــاءة مشرقة في الليل. ومع المرحاض بدون حواف المصنوع من السيراميك، فإن أكوا كلين سيرا تضمن نظافة عالية وسهولة التنظيف، كما يقول نصار. 
وكما هو الحال مع أنظمة دش المراحيض، فإن وظائف أكوا كلين سيلا يمكن التحكم فيها بسهولة عبر الهواتف الذكية مع تطبيق جيبريت لتسجيل الإعدادات الشخصية. 
تكنولوجيا سوبر تيوب
من المعروف أن أنابيب التهوية في أنظمة الصرف الصحي في المباني الشاهقة تحتل مكانًا كبيرًا. هنا يبرز دور تكنولوجيا سوبر تيوب من جيبريت، حيث تعتمد على أنابيب بأقطار صغيرة بدون المساس بقدرتها على التصريف. 
ويعد العامود المتصل للهواء العنصر الأساسي لأنظمة الصــرف الصحي عالية الكفاءة في المباني العالية. ويتم تجهـــــــيز تكنولوجـــيا سوبر تيوب بتجهيز سوفينت من جيبريت، إضافة إلى تجهيزين منحنيين لتعزيز التدفق وإيجــــاد عامود هواء متصل، وبالتالي لا حاجة لأنابيب التهوية. 
«تؤدي تجهيزات سوفينت من جيبريت إلى تدوير مخلفات المياه، وبالتالي تولد عامود متصل من الهواء. هذا يساعد على تعزيز قدرة التصريف وفي نفس الوقت استخدام أنابيب بأقطار صغيرة،» كما يقول نصار. «عادة عندما يكون هناك تغيير في الاتجاه، فإن عمود الهواء ينهار، ويصبح من الضروري استخدام أنابيب التهوية. ومع انحنائين الآن - بوتوم تيرن وباك فليب من جيبريت، تم علاج هذه المشكلة، حيث يضمنان الحفاظ على عامود الهـــواء عنـــدما يكون هناك تغيرًا في الاتجاه وبالتالي إمكانية التخلص من أنابيب التهوية.» 
ويضمن حاجز التدفق المتكامل في بوتوم تيرن تحويل التدفق المستدير إلى تدفق طبقي قبل تغيير الاتجاه. وبالتالي يبقى عامود الهواء ثابتًا في الخط الأفقي. وفي نهاية الأنبوب الأفقي، تقوم الأنبوب المنحنيه باك فليب بتصميمها الخاص بتدوير مياه المخلفات، وتوجيهها إلى التدفق المستدير مرة أخرى بدون إزعاج عامود الهواء. 
وفي السقف، يمكن الآن تركيب أنابيب أفقية بحجم 6 أمتار بشكل متصل بدون منحدرات مع ربطها بأنبوب التجميع. وهذا يعني أنه يمكن ربط السقف المعلق بالقرب من السقف الخرساني، بينما يحقق النظام نسبة تصريف عالية تصل إلى 12 لترًا في الثانية. ومن المزايا الأخرى التي ستفيد مهندسي الصرف الصحي هي الحد من التعقيد عند التخطيط لخط أنابيب متصل. 
كما يستفيد السباكون أيضًا من إلغاء أنبوب التهوية واستخدام أنابيب بأقطار أصغر، حيث يتطلب ذلك مواد أنابيب أقل ويضمن سرعة إنجاز العمل في الموقع. ويحتاج الأمر إلى عدد قليل من التجهيزات، مما يعني خفض تكاليف البناء. هذا إلى جانب خفض المساحة اللازمة، وبالتالي إيجاد مساحة أكبر قابلة للاستخدام أسفل السقف. 
يقع المقر الرئيسي لمجموعة جيبريت في رابيسويل-جونا، سويسرا، وتعد رائدة في مجال منتجات الصرف الصحي، مع تواجد راسخ في معظم الدول الأوروبية.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة