قطاع العقارات



مسؤولون يتفقدون موقع مشروع القناة في أبوظبي.

مسؤولون يتفقدون موقع مشروع القناة في أبوظبي.

مشروع القناة يستعد للافتتاح في 2020

24/06/2019

يسير العمل على قدم وساق في أحدث وجهات أبوظبي للمطاعم والترفيه وفق الجدول المحدد للافتتاح في الربع الأخير من 2020. 
يمتد مشروع القناة على طول 2.4 كم ويتمتع بإطلالات بانورامية ساحرة، وسيشمل المشروع منافذ محلية وعالمية لبيع الأطعمة والمشروبات ومتنزهًا للتزلج في الهواء الطلق ومناظر خلابة ومركزًا للياقة البدنية ومساحات على مستوى عالمي لتعزيز التواصل الأسري والمُجتمعي وصالة فريدة لألعاب الواقع الافتراضي ومرسى لليخوت وأكبر دار سينما مستقلة في أبوظبي وأكبر حوض للأحياء المائية في منطقة الشرق الأوسط.
وفي حين تجري الانشاءات لاستكمال مشروع القناة في الموعد المحدد، وقّعت إدارة المشروع على اتفاقيات شملت أكثر من 52 بالمائة من المساحات المخصصة للتأجير لصالح وجهات ترفيهية وجذابة، وما زالت تتطلع في استراتيجيتها إلى استقطاب مفاهيم جديدة وفريدة من نوعها لشغل المساحات المتبقية.
وعلاوة على ذلك، أثبت مشروع القناة نجاحه وتميّزه في استقطاب اهتمام واسع على الصعيد الدولي باعتباره وجهة متميزة تجذب العلامات التجارية المحلية والدولية. 
وخلال الشهر الماضي، استضاف الفريق العامل في مشروع القناة أكثر من 50 جهة مسؤولة عن علامات تجارية والسلاسل المختصة بالمأكولات والمشروبات، بما فيها 15 علامة تجارية جديدة في السوق الإماراتية.
وفي هذا الصدد، قال تود إنجليش، الشيف الشهير ومالك لسلسلة من المطاعم العالمية، خلال جولته في موقع المشروع: «تغمرني هذه الأماكن التي تجمع الناس مع بعضهم البعض وتقدم شيئًا مختلفًا بقدر كبير من السعادة، وهذا بالضبط ما يفعله مشروع القناة. إنّنا متحمسون للغاية حيال فكرة افتتاح مشروع يحمل مفهومًا جديدًا على الواجهة المائية.»
ومن جانبه، قال ديفيد كاسيدي، مدير شؤون التأجير لدى مجموعة لاندمارك: «تتبلور ملامح مشروع القناة على نحو سريع، وعلى ما يبدو فنحن أمام مشروع متميّز للغاية. من شأن حوض الأحياء المائية الوطني وغيره الكثير من العناصر الترفيهية ومنافذ الأطعمة والمشروبات أن تجعل من هذا المشروع وجهةً لابد من زيارتها بالنسبة للسياح والمقيمين على حد سواء.»
بدوره، قال ستيوارت جيسينج، المدير العام لمشروع القناة: «نُحرز تقدمًا ملموسًا في مساعي إنجاز مشروع القناة بحلول نهاية العام المقبل. ويتمثل أحد أهم جوانب المشروع في توفير مجموعة متنوعة من الأماكن التي تلبي حاجات المجتمع وزوّار الوجهة.»
«ويعني هذا وجود طيف واسع من الخيارات المتاحة أمام الشركات الراغبة في اتخاذ مشروع القناة مقرًا لها لتكون جزءاً من هذه الإضافة الجديدة والمتميّزة في قطاع المطاعم والمشهد الثقافي والاجتماعي والترفيهي في أبوظبي.
وفي معرض تعليقه، قال فؤاد مشعل، الرئيس التنفيذي لشركة البركة الدولية للاستثمار، وهي الشركة التي تملك المشروع وتتولى أعمال البناء فيه: «يعتزم مشروع القناة استقطاب أكثر من 150 مفهومًا جديدًا من المطاعم ومراكز الترفيه على امتداد مساحة إجمالية قابلة للتأجير تبلغ حوالي 60 ألف متر مربع موزعين على 11 مبنى في المشروع. ونهدف إلى ابتكار منظومة نابضة بالحياة للشركات، سواءً من مزودي الأطعمة والمشروبات أو مزودي وسائل الترفيه أو المراكز الرياضية والصحية». 
يقدم مفهوم المناطق المميزة والموقع المثالي للمشروع أداءً ممتازًا على صعيد جذب العلامات الإقليمية والعالمية الكبرى، بما يشمل علامات الأطعمة والمشروبات والتسلية والترفيه التي تسعى للتواجد في الموقع السياحي والواجهة المائية الجديدة لمدينة أبوظبي.
يعد مشروع القناة وجهة متميزة بإطلالة بحرية ساحرة، ويعيد تشكيل مفهوم الترفيه والاستمتاع بالمطاعم في أبوظبي. وسيشكل مشروع القناة مع واجهته المائية البانورامية التي تمتد لحوالي 2.4 كم وجهة مذهلة للمقيمين والسياح في أبوظبي عبر تزويدهم بتجارب نمط الحياة الفريدة من نوعها.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة