الحديد الصلب



دعامات عملاقة من تصنيع شركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية لمحطة قصر الحكم.

دعامات عملاقة من تصنيع شركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية لمحطة قصر الحكم.

مصنع الشرق يـرتـكز عـلى أداء راسخ

23/07/2019

تتبنى شركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية- الشركة السعودية المصنعة للحديد الإنشائي- خطة توسع طموحة وتسعى إلى الانتقال إلى منشآت أكبر وتوسيع نطاق عملها لما وراء المملكة العربية السعودية. كما طرحت الشركة الآن شعارًا جديدًا يعكس هذه التطلعات والنمو. 
وكانت الشركة الواقع مقرها في الرياض والتي تملك رؤية متستقبلية مستنيرة قد حققت العديد من النجاحات الملموسة، من بينها العمل في عدد من المشاريع الراقية مثل قطار الرياض، ومصنع أسمنت اليمامة، ومطار الملك عبدالعزيز الدولي، ومشروع دار الهجرة في المدينة، ومركز الملك عبدالله المالي، وجامعة الأميرة نورة، ومحطات للطاقة مثل PP11، و PP12، وPP13، وPP14، وغيرها الكثير. 
وقد وفرت الشركة لهذه المشاريع منتجات عالية الجودة تتماشى مع المعايير السعودية والدولية، بما في ذلك الهياكل الحديدية، والسكك الحديدية، والمقاطع، وأعمال الواجهات الحديدية، والهياكل الحديدية المساندة، وأعمال التشكيل، والخلاطات، وسيور النقل، ومواسير المداخل، والصوامع، والأوعية لمحطات الأسمنت والطاقة. 
وقد واجهت الكثير من التحديات في هذه المشاريع ولكن المساهمة في إنجازها قد أتاح لها الفرصة لتعزيز مكانتها لتكون المصنّع المفضل لكل من المشاريع الحالية والمستقبلية، كما يقول زيد أبونصير، مدير التسويق في الشركة.
يتولى المصنع أعمال التصنيع للعديد من القطاعات المختلفة في الاقتصاد، مثل المقاولات العامة، والنفط والغاز، وتوليد الطاقة، والهياكل البتروكيماوية، والأعمال الحديدية الإلكتروميكانيكية، والطيران، والقطارات، والموانئ والأعمال البحرية، وغيرها من القطاعات. 
ومن أكبر المشاريع التي يعمل فيها المصنع مشروع قطار الرياض، حيث يورد أعمال الحديد، والجسور، وقوالب الصب، ومنصات مقاطع الأنفاق لأعمال الائتلافات المشاركة في هذا المشروع العملاق. 
بالنسبة للمسارين الأول والثاني لائتلاف باكس، قامت الشركة بتوريد أنواع مختلفة من الهياكل لمعدات الجسور والهياكل المساندة، بالإضافة إلى قضبان خاصة للأشجار لمحور طريق العليا - البطحاء الممتد من الشمال إلى الجنوب عبر وسط الرياض.
وتعمل في الوقت الحالي على تطوير مبانٍ مواقف السيارات التي تضم كمرات حديدية وأسوار للممرات ودعامات للكسوات وفق عقد من الباطن مع شركة صفد، المصنع السعودية. 
بالنسبة للمسار الثالث الذي يتولى بناؤه ائتلاف الرياض نيو موبيليتي، قامت الشركة بتصنيع الجسور والهياكل الحديدية للمحطات العميقة وغير العميقة وتحت الأرض، فضلا عن هياكل المظلات للمحطات المرتفعة، ومبني مواقف السيارات، ومباني هياكل الغرف مكيفة الهواء، ودرج الطوارئ في مختلف المواقع للجسور، ومخارج الطوارئ وغيرها. 
ومن أكبر مشاريع شركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية في المسار الثالث هي محطة قصر الحكم في وسط المدينة القديمة، حيث قامت الشركة بتوريد دعامات عملاقة لمحطة قصر الحكم الأيقونية في وسط المدينة القديمة تتكون من 3 آلاف طن من الحديد، بما في ذلك كمرات عملاقة خاصة بوزن 250 كلغ مقسمة إلى 5 غلى سبع مقاطع. كما تم تصنيع المستوى الأدني مع بدء تسليم الجملونات وأعمال التركيب للمستوى الأعلى. 
أما بالنسبة للمسارات الرابع والخامس والسادس، فيتولى ائتلاف فاست تطويرها، وقاربت الشركة على تسليم الكميات المتبقية من أسوار المماشي لجميع الجسور في المسارين 4 و6، وهياكل المعدات، وأعمدة الإشارات. كما قامت بتصنيع الهياكل المختلفة للأساسات، ودعامات أنابيب مكافحة الحريق، ومباني غرفة محطة الطاقة للمحطات العميقة تحت الأرض (لشركتي أستوم ووسون) وهياكل أبواب المسافرين المختلفة. 
ويشير أبو نصير بأن مشروع قطار الرياض أمامه سنة أو أقل لاستكماله، ولكن الشركة مازالت تحصل على المزيد من حزم العمل من جميع شركات الائتلاف التي تشمل مختلف أنواع الأعمال الهيكلية والمعدنية للمحطات الضحلة وعلى الأرض وتحت الأرض، وأعمال تصميم المسطحات الخضراء، والكثير من الأثاث الحديدي والحواجز الأمنية. 
ومن المشاريع الأخرى التي نفذتها الشركة مشروع مصنع أسمنت اليمامة الجديد، حيث قامت الشركة بإنتاج حافظات المراوح، وحاملات المداخن الضخمة، وأعمال الأنابيب، إلى جانب أعمال الهياكل الحديدية، كما يقول. وتتولى شركة ثيسنكروب للحلول الصناعية بناء المشروع الذي وصل الآن إلى مرحلة التشغيل التجريبي. 
بالإضافة إلى ذلك، ساهمت الشركة في مبنى صناعي في مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة مع شركة المهيدب وشركة سينكو من الولايات المتحدة، كما وردت خزانات جديدة لمجمعات شركة الاتصالات السعودية، وخزانات تبريد لمشاريع مراكز البيانات من خلال عملاء مثل إم تي سي، وألواح انزلاقية ضخمة لشركة أرامكو السعودية من خلال شركة سوزلر السعودية للمضخات، وهياكل قباب وهياكل انزلاقية للقصور الملكية في الدرعية من خلال شركة جيوجيارو أركيتكتشرز وستراتكتشرز الإيطالية. 
وحول نشاط الشركة يشير أبونصير بأنه يشهد نموًا وتحسنًا ملموسًا من العام الماضي. 
«لقد أعلنت الشركة عن مشاريع ضخمة مثل القدية ونيوم ومشروع البحر الأحمر وأمالا وحدائق الملك سلمان وهي تمثل مشاريع كبيرة.» 
«كما يوجد مشروع حدائق الملك عبدالله العالمية، ومشاريع للطاقة المتجددة، ومشاريع للطاقة النووية سيتم ترسيتها قريبًا لإنتاج الطاقة، ومطارات جديدة، ومدن طبية، وغيرها.» 
ويؤكد أن مثل هذه المشاريع الضخمة تمثل فرصًا هائلة لشركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية وهي كافية لإبقاء العمل دائرًا في كافة القطاعات.
وقد أظهرت الشركة حرصًا على المشاركة في مشاريع الطاقة المتجددة. 
يقول أبو نصير أن رؤية السعودية 2030 تعزز النمو في كافة قطاعات الاقتصاد، وتهدف المملكة إلى أن تكون رائدة في الطاقة المتجددة. 
«لقد بدأت بالفعل في وضع المخطط الرئيسي وتنفيذ مشاريع الطاقة الشمسية ومزارع الرياح في شمال وغرب البلاد، بما يتيح فرصًا هائلة للشركات المحلية لتساهم في مثل هذه المشاريع.» 
وقد تبنت شركة مصنع الشرق منهجًا سليمًا وقامت بالتسجيل مع المقاولين الرئيسيين بحيث تشارك في المشاريع خلال عام 2019 وما بعدها. 
تدار شركة مصنع الشرق للصناعات المعدنية وفق رؤية وضحة واستراتيجية مستنيرة من قبل الرئيس التنفيذي للشركة المهندس طارق حلبي الذي يهدف إلى تعزيز مكانة الشركة كأفضل مصنّع للحديد. 
يقول المهندس حلبي: «لقد نجحت الشركة في بناء سمعة مرموقة على مدى الـ 20 سنة الماضية، من خلال سجل ناجح من المشاريع التجارية والصناعية. وقد ساهمت هذه المشاريع بدور كبير في تحقيق التوسع والاستثمار في مرافقنا.» 
«إن هذه المشاريع تفتح آفاقًا لا نهائية. وفي ظل التغير التكنولوجي السريع والخيال الواسع الخصب الذي تشهده العمارة في الوقت الحالي، فإن المستقبل يفرض المزيد من التحديات المتزايدة.» 
وكانت الشركة قد حرصت على مواصلة خططها لنمو منذ تأسيسها عام 2000. وتسعى إلى أن تكون شركة تصنيع متطورة مزودة بالروبوتات خاصة وأن خط الإنتاج بالروبوتات يعمل في الوقت الحالي في أعمال القطع والإفريزات، مع خطط لإضافة المزيد من خطوط الروبوتات للقطع واللحام والتي سيتم طرحها عندما تحصل الشركة على التكنولوجيا المناسبة لمتطلباتها لتلبية احتياجات السوق من حيث أعمال التصنيع المتنوعة.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة