التصميم الداخلي



أكانتو من جيبريت تساعد على خلق تشطيبات مرتبة.

أكانتو من جيبريت تساعد على خلق تشطيبات مرتبة.

جيبريت تقدم مستويات جديدة من الراحة

23/07/2019

بينما ترتبط الراحة في الحمامات عادة بالفخامة، فإن هناك مستوى آخر من راحة المستخدم التي يجب أخذها في الاعتبار عند تصميم الغرفة ألا وهي كفاءة مساحات التخزين المخططة، كما تقول جيبريت. 
عندما نفكر في الراحة في الحمامات، فإنه عادة ما يرتبط ذلك بأحواض ويرلبول، ووحدات الدش، كما يقول جابرئيل نصار، المدير التنفيذي لمكتب جيبريت في الخليج. 
«في حين أن عناصر الرفاهية هذه تجعل من الحمام مكانًا لطيفًا، إلا أن هناك مستوى جديد من الراحة يتعين أخذه في الاعتبار عند تصميم الغرفة، ألا وهو حاجة العملاء لمساحة للتخزين والإحساس بالتفرد.» 
ويشير إلى أن كل الحمامات بغض النظر عن حجمها تحتاج إلى مساحة تخزين جيدة لضمان الترتيب وخلق أجواء مريحة وهادئة. وهذا يتطلب تخطيط المساحة بطريقة تتيح تخزين جميع أغراض الحمامات في مكان مناسب، ومن ثم تعزيز راحة المستخدم. 
المهمة الأولى كما يقول نصار هي تحديد الأغراض التي يتعين تخزينها في الحمام ومرات استخدامها. بعدها يتم التأكد من أن هذه الأغراض تم تخزينها في المكان المناسب. 
وقد أظهرت الأبحاث التي أجرتها جيبريت بأن عائلة مكونة من شخصين بالغين وطفلين تحتاج إلى تخزين حتى 10 مناشف، ومنظفين، و24 منتجًا للنظافة الشخصية، و42 مستحضرات تجميل، و12 بكرة من محارم الحمامات. وهذا يعني 90 منتجًا، وكلها تحتاج أن توضع في مكان لا يزيد حجمه عن سرير بحجم كينج سايز. 
من بين هذه الأغراض فإن 90 بالمانة منها من منتجات النظافة الشخصية، و50 بالمائة من مستحضرات التجميل تستخدم يوميًا، مع أغراض أخرى مثل بكرات المحارم، والمناشف الجافة، ومنتجات التنظيف فإنها تستخدم مرة كل بضعة أيام أو أسبوعيًا. هذه التفاصيل هي التي ساعدت في إيجاد طرق التخزين المناسبة وماذا يجب تخزينه في الحمام. 
«يجب تخزين الأغراض المستخدمة يوميًا مثل معجون الأسنان على بعد حوالي 0.28 متر مربع وهو ما يتوافق مع متوسط طول ذراع الشخص البالغ. أما المنتجات التي يتم استخدامها اقل مثل المناشف الجافة ومحارم الحمام الإضافية، فيمكن تخزينها خارج هذه المسافة ولكن يجب أن تكون على بعد حوالي 0.37 متر مربع،» كما يقول. 
«قد يبدو الأمر علميًا، ولكن مع إجراء بعض العمليات الحسابية حول الموضوع فإنها تساعد على تعزيز إمكانيات التخزين في حمامك. وما أن تحدد المنتجات التي تستخدمها يوميًا، فستدرك حجم وشكل التخزين اللازم لها.» 
إن الاحتفاظ بمساحة تخزين بالحجم السليم يعني إنهاء فكرة إمالة الزجاجات أو وضعها على الجانب لأنها طويلة بشكل لا يسع المساحة في خزانة الحمام، أو فقدان الأغراض الصغيرة في الأدراج لأنها أكبر بكثير. 
ويشير إلى أن مجموعة أكانتو من جيبريت توفر إلى جانب عناصر أخرى- مرونة هائلة يحتاجها المستخدم، حيث تتيح لهم تعزيز مساحة الحمام وخلق بيئة مرتبة تمكّن المستخدم من الاسترخاء مع كل شيء في مكانه. 
يقع المقر الرئيسي لمجموعة جيبريت في رابيرسويل-جونا في سويسرا، وهي شركة عالمية ورائدة أوروبية في مجال المنتجات الصحية. تتمتع الشركة بتواجد محلي قوي في معظم الدول الأوروبية، حيث توفر القيمة المضافة عندما يتعلق الأمر بالتكنولوجيا الصحية وسيراميك الحمامات.
تشتمل شبكة الإنتاج الخاصة بالشركة على 29 منشأة إنتاج، ستة منها في الخارج.
تضم الشركة حوالي 12 ألف موظف في نحو 50 بلدًا، حققت جيبريت مبيعات بلغت 3.1 مليار فرنك سويسري (3.1 مليار دولار) في عام 2018.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة