قطاع العقارات



توسع مشاريع إيجل هيلز في المنطقة

23/09/2019

في ظل وجود نحو 17 مشروعًا متعدد الاستخدامات تندرج تحت مظلتها، فإن إيجل هيلز تسعى إلى طرح مشاريع تساهم في خلق أسلوب حياة عالي الجودة ويخدم المجتمعات الاجتماعية والاقتصادية لتكون الوجهات المفضلة لهذه المجتمعات.

تحتفل شركة إيجل هيلز هذا العام بخمس سنوات من العطاء، وتستعد الشركة لتسليم أكثر من 35 ألف وحدة من العقارات في شكل وحدات سكنية، وشقق فاخرة، وفنادق راقية في السنوات القادمة. 
«لقد كانت خمس سنوات مبهرة لشركة إيجل هيلز التي نجحت في التوسع بخطوات سريعة عبر ثلاث قارات خلال وقت قصير للغاية،» كما تقول لو بينج، الرئيس التنفيذي لشركة إيجل هيلز. «لقد طرحنا بنجاح 17 مشروعًا متعدد الاستخدامات في 11 مدينة عبر منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا، مع الاستعداد لتدشين العديد من المشاريع في الأسواق الرئيسية المتنامية.»
تقع الكثير من هذه المشاريع في مجتمعات ذات واجهات بحرية ويتم تطويرها لتكون مكملة لخطط التنمية المستدامة في تلك المدن. 
«لقد نجح هذا التوجه في جذب فرص النمو الجديد، ونحرص على مواصلة الاستفادة من نجاحنا في هذا المجال لنكون الوجهة المفضلة للمستثمرين وأصحاب العقارات،» كما تضيف. 
وفي سلطنة عمان، تسعى إيجل هيلز إلى طرح عصر جديد من التطوير يكون مكملا للتراث الطبيعي والثقافي للسلطنة، وإعادة طرح مفهوم الحياة الراقية للمقيمين والزوار.
وتمشيًا مع هذه الاستراتيجية، تعاونت الشركة مع إحدى مجموعات الضيافة العالمية الرائدة ماندرين أورينتال لتجلب للعاصمة لأول مرة مجموعة من العقارات الراقية. 
ويعد مشروع ذا ريزيدنسز في ماندرين أورينتال أول مشروع سكني في المنطقة بين الشركتين. «لقد تم التخطيط للمشروع بعناية فائقة استنادًا إلى الموقع المتميز والطبيعة الخلابة،» كما تقول. 
كما أن ذا ريزيدنسز يعتبر أول مشروع مشترك مع شريك محلي وهي مجموعة العز الدولية ومجموعة ماندرين أورينتال. 
وتؤكد بينج أن مجموعة العز تملك سجلا حافلا بالإنجازات في عُمان وتحظى بسمعة مرموقة في تطوير أرقى المطاعم بالتعاون مع كبار المعماريين والمصممين الداخليين. ولاشك أن الخبرة الواسعة في تسليم مشاريع متميزة في السلطنة يجعل من شركة العز الدولية الشريك المثالي لضمان نجاح المشروع، كما تضيف. 
يعد ذا ريزيدنسز في ماندرين أورينتال، مسقط وجهة متميزة تشتمل على العديد من الخصائص والمواصفات التي تخدم قطاعين رئيسيين من الاقتصاد وهما السياحة والعقارات. وباعتبارها منطقة سكنية كاملة التجهيزات، فإن المشروع يجمـع بـــين الحـــياة السكــنـيــة الــراقيـــة والضيــافـــة عــــالـــمية المستوى. 
بدأت أعمال بناء المشروع في 2018، وتواصل العمل في المشروع بالتعاون مع كبار الاستشاريين والمقاولين لضمان استكمال المشروع في 2022. 
وتقول بينج أن عُمان تعد من أسرع الاقتصادات نموًا في منطقة الخليج، وتسعى إلى تطوير ركائزها الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة. «وتقع السياحة البيئية ضمن هذه الفئة، وتوفر السلطنة العديد من الفرص عندما يتعلق الأمر بالوجهات الفريدة للحياة الراقية.» 
ساهم قطاع السياحة في عُمان كما تقول بينج بنسبة 2.9 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2018، مرتفعًا عن نسبة 2.6 بالمائة في عام 2017. 
«مع الأخذ في الاعتبار هذه العوامل الرئيسية، فإن عُمان توفر أجواءً مثالية لتنفيذ استراتيجياتنا الطموحة للتطوير، والمساهمة في تعزيز التنمية المستدامة للاقتصاد الوطني.» 
تملك إيجل هيلز العديد من المشاريع الرئيسية في مختلف أنحاء المنطقة في دولة الإمارات والبحرين وعُمان، وتوسع نشاطها ليصل إلى الأردن وصربيا وإثيوبيا والمغرب. 
مشاريع في منطقة الخليج
في دولة الإمارات، تلقت مشاريع الشركة في الشارقة والفجيرة استجابة جيدة من المستثمرين المحليين والإقليميين والدوليين. وتشمل هذه المشاريع أكثر الوجهات رقيًا في الشارقة مشروع مريم الذي يشتمل على أربعة مبانٍ سكنية وصلت الآن إلى مراحل مختلفة من البناء. 
كما يضم مشروع آزور بيتش ريزيدنس إجمالي 164 شقة، ويشتمل مشروع سفاير بيتش ريزيدنس على 190 وحدة. وتضم كل من كيان بيتش وإنديكو بيتش ريزيدنس نحو 167 شقة لكل مشروع. تتراوح الشقق من ستديو إلى وحدات بثلاث غرف نوم مجهزة بمرافق عصرية، وتتيح الوصول إلى 20 وحدة تجزئة ومطاعم والشاطئ. 
كما تبني شركة إيجل هيلز مشروع واجهة كلباء في الشارقة، وهي وجهة للترفيه والتجزئة تجمع بين تجربة التسوق العصري والمناظر الطبيعية الساحرة في منطقة كلباء. 
تقول بينج: «تساعد المرافق الداخلية والخارجية في تلبية احتياجات الترفيه المتنوعة للضيوف سواء المطاعم الراقية أو الترفيه للأطفال.» 
يتميز اللاجون الهادئ بتوفر أشجار القرم والحدائق الطبيعية المحيطة والتي توفر بيئة تعزز الراحة والسكنية للزوار من جميع الأعمال. كما يشتمل المجمع التجاري على سوبرماركت، ومراكز ترفيهية عائلية، والعديد من المطاعم. 
ويعد مشروع قصر الخان واحدًا من أحدث إضافات إيجل هيلز إلى قطاع الضيافة. ويجمع بين البيئة الطبيعية والواجهة البحرية ويشتمل على 88 غرفة تضم أجنحة تنفيذية. وقد صمم ليوفر مرافق عصرية مثل سبا ونادٍ للياقة، وبركة سباحة خارجية، وتجهيزات للمؤتمرات، ومساحات واسعة لإيقاف السيارات. 
وفي الفجيرة، يجري بناء مشروعين رئيسيين بواجهة بحرية. ويعد مشروع الفجيرة بيتش منتجعًا خمس نجوم يوفر 80 فيلا وتاون هاوس بتصميمات مبهرة، وفندق القصر الذي يشتمل على 167 غرفة. ومن المشاريع الأخرى أيضًا العنوان ريزيدنسز الفجيرة ريزورت آند سبا، وهو مشروع يحتوي على فندق خمس نجوم وفلل وشقق توفر حياة راقية من العنوان هوتيلز آند ريزورتس. يضم المشروع 196 غرفة، وأربع مبانً سكنية، و10 فلل، بما في ذلك 5 فلل شاطئية، و5 فلل تطل على حدائق، و172 شقة سكنية خدمية، وسيتم تسليم كل ذلك في أوائل 2020. 
وفي البحرين، تعاونت شركة إيجل هيلز مع ديار المحرق لتطوير مشروع مراسي البحرين، وهو مشروع متميز متعدد الاستخدامات يقع على مساحة 957,280,1 متر مربع في المنطقة الشمالية من المملكة. 
ويضم المشروع أكثر من 2500 شقة سكنية، ووجهة للتسوق والترفيه وهي مراسي جاليريا. بالإضافة إلى ذلك، يشتمل على فندقين مكملين للمشروع وهما العنوان مراسي البحرين وفيدا مراسي البحرين مع شقق فاخرة وغرف فندقية وحديقة مركزية مع مناطق للعب لجميع الأعمال، ومنصة على 2 كم، وشاطئ رملي بامتداد كم واحد، ومجموعة متنوعة من المطاعم والمقاهي.
مشاريع أخرى
من ناحية أخرى، تشتمل محفظة إيجل هيلز في منطقة المشرق أو الشرق الأدنى على العديد من المشاريع الرئيسية في الأردن التي توفر خدمات راقية مثل ريزيدنسز سانت ريجيز، عمّان, يقع المشروع في قلب منطقة الأعمال الرئيسية في العاصمة عمان، وسوف يستعرض تراث الأردن وثقافتها من خلال تصميمات عالمية المستوى. 
يشتمل مشروع سكاي لاين ريزيندسز على أول فنادق دبليو في الأردن ويشتمل على 321 غرفة فندقية وشقق حصرية. 
وفي العقبة، طرحت الشركة سرايا العقبة، وهو مشروع سياحي وترفيهي متكامل يشتمل على مجتمع شاطئي على مساحة 558257 متر مربع مع 866 وحدة سكنية. كما سيضم المشروع أيضًا أول حديقة مائية في العقبة، وأربعة فنادق فئة خمس نجوم، ونادٍ شاطئي حصري، ومسرح راقٍ. 
وفي الشاطئ الجنوبي في العقبة، تتولى شركة إيجل هيلز بناء قرية الراحة، وهو مشروع سكني هادئ يتكون من 459 شقة وفيلا توفر إطلالات ساحرة على البحر الأحمر والجبال المحيطة. 
وفي أماكن أخرى، طرحت الشركة مشاريع رئيسية منها لا مارينا المغرب، وهو مشروع سكني وترفيهي متعدد الاستخدامات، بالإضافة إلى مشروع الرباط سكوير، ويتكون من 1355 شقة وكلاهما يقعان في الرباط، المغرب. هذا إلى جانب مشروع بلجراد الشاطئي في صربيا بتكلفة 3 مليارات دولار، ومشروع متعدد الاستخدامات في وسط أديس بابا، أثيوبيا باسم لا جير. 
وباعتبارها شركة مطورة عالمية، تملك شركة إيجل هيلز إمكانيات هائلة لتحديد المشاريع التي تملك إمكانيات نمو عالية، ويمكنها أن تساهم في دعم الاقتصاد الوطني لبعض من المدن الرئيسية في العالم. 
وتقول بينج بأن الشركة تختار المواقع التي يمكنها فيها بناء مراكز جديدة ووجهات راقية تجذب الاستثمارات الدولية وتخلق فرص عمل. ويتم تصميم وتطوير هذه المشاريع لتكون وجهات أيقونية تساعد على تنشيط الأعمال وتحقيق الاستدامة، مع ترك أثرًا جيدًا في المجتمع. 
وتؤكد بينج أن الشركة توفر خبرات في أحدث التكنولوجيا والإبداعات الذكية لضمان قدرة المجتمعات الناشئة على مواكبة الممارسات المستدامة، وبناء مشاريع متعددة الاستخدامات من خلال الجمع بين المرافق المختلفة. كما تشارك إيجل هيلز أيضًا في مشاريع التجديد التي تستهدف إحياء المدن لتكون مراكز اجتماعية واقتصادية. 
«إن مهمتنا في النهاية هي تسليم مشاريع تساهم في خلق حياة راقية عالية الجودة، وتساهم في تعزيز الجانب الاجتماعي والاقتصادي للمجتمعات لتكون الوجهة المفضلة.» 
وحول السوق العقارية في المنطقة، تقول بينج بأن القطاع شهد نضجًا من حيث توفير أنواع جديدة من المشاريع، مضيفة بأن هناك العديد من العوامل الجديدة التي يجب أخذها في الاعتبار وتشمل التكنولوجيا المبتكرة والمستدامة التي تضيف قيمة للعقارات، وبناء مشاريع مناسبة التكاليف تلبي احتياجات السكن لذوي الدخل المتوسط. 
«ومن بين أكثر الأسواق نشاطًا في المنطقة تواصل السوق الإماراتية طرح السياسات التي تساعد على تسهيل الأعمال في البلاد، بما يمهد الطريق لنمو الأسواق. وتوفر الاستراتيجيات الجديدة مثل سياسات التأشيرة وقانون القروض العقارية المقترح ظروفًا سوقية مواتية تجذب الأعمال والاستثمارات،» كما تقول.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة