الفنادق والقصور



الأنظمة بدون مفتاح مع إمكانية الدخول عن بعد من القطاعات متسارعة النمو في سوق الحلول الأمنية. يتم تطوير الحلول لإتاحة الدخول للأماكن بانسيابية.

الأنظمة بدون مفتاح مع إمكانية الدخول عن بعد من القطاعات متسارعة النمو في سوق الحلول الأمنية. يتم تطوير الحلول لإتاحة الدخول للأماكن بانسيابية.

التكنولوجيا بدون مفتاح تضمن التفوق في المستقبل

21/11/2019

تعد تحديات الأمن والسلامة من أكثر القضايا إلحاحًا في الحياة العصرية التي أصبحت أكثر تحضرًا. ويمكن مواجهة مثل هذه التحديات في جميع المواقع مثل الفنادق والقصور والمستشفيات والمدارس والمرافق السكنية والتجارية. 
لذا أصبح من المهم الآن تبني نظام وبروتوكول يهدف إلى تحديث المرافق الحالية لتحقيق أكبر قدر من الأمن، فضلا عن مواكبة تغييرات البيئة. 
كما أن أمن وسلامة الأفراد يحظى بأهمية كبيرة، حيث أنها قد تؤثر مباشرة على حياة الإنسان. وبالتالي يصبح من المهم تحليل مخاطر السلامة في جميع المواقف والمواقع، وتطبيق إجراءات وقائية مناسبة. كل هذه المخاوف تقود إلى زيادة الاستثمارات في سوق الحلول الأمنية. 
وحسب ما تقول موردر إنتليجنس، فإنه يتوقع أن يشهد سوق الأمن الإلكتروني العالمي نموًا سنويًا مركبًا بنسبة 8.98 بالمائة في الفترة بين 2019 و2024. 
كما أن التطور في أتمتة طرق الدخول للمباني قد أحدث نقلة واسعة للاتجاهات السائدة تجاه الأمن الفعلي. وتتيح أنظمة الدخول الإلكترونية بدون مفتاح مثل الأقفال التي تعمل عن بعد، والأبواب الكهربائية، والأقفال بدون مفتاح للمستخدمين تأمين مبانيهم السكنية أو التجارية عن بعد، ومن ثم توفير المرونة والراحة. 
وقد أشارت دراسة من بريزيزتنس ماركت ريسيرتش بأن سوق نظام الدخول بدون مفتاح سوف يشهد نموًا بنسبة 10.2 بالمائة خلال السنوات الثماني من 2018 إلى 2026. 
ويعد الارتفاع في معايير المعيشة للسكان على المستوى العالمي أحد الأسباب وراء النمو في السوق العالمي للدخول بدون مفاتيح. وتقدم التكنولوجيات مثل بلوتوث، وواي فاي، والسحابة، والذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي الدعم للأمن وانسيابية الحركة. 
وباعتبارها شركة تركز على الأمن والدخول السلس، فإن أليجيون تشهد تحركًا متسارعًا نحو تبني هذا التوجه. 
ونظرًا للتطور المتسارع في التكنولوجيا، فإن الصناعة اليوم تشهد زيادة ملموسة في الحلول الميكانيكية والإلكترونية. وهذا يوفر العديد من المزايا، مثل تعزيز تجربة المستخدم النهائي، وسهولة التركيب وتحقيق الراحة للمستخدم. 
ويعد برايتون 571 إي إل مثالا للحل الذي يجمع بين الخصائص والمزايا الميكانيكية لقضبان الخروج في حالة الطوارئ التي تعمل باللمس مع التحكم الإلكتروني، وتحويل أبواب خروج الطوارئ إلى مداخل ذكية فعالة، مثالية للمباني ذات الحركة المكثفة مثل الفنادق والمدارس والمكاتب والمستشفيات. 
وباعتبارها مزودًا رائدًا لحلول الدخول، تشهد أليجيون حركة متسارعة لتبني هذه الحلول في العقارات السكنية، حيث أن دمجها مع أبل هومكيت، وأمازون أليكسا، وغيرها من المنصات تتيح التحكم في منتجات مثل أقفال سشلاج لدخول المباني السكنية من خلال المنصة. 
وفي مثل هذه الحالة، يمكن لصاحب البيت أن يقول وهو في مكان عمله على سبيل المثال، «سيري، افتح الباب» أو «أليكسا، افتحي الباب،» وهنا يتم فتح باب بيته، بما يتيح للكهربائي مثلا أن يدخل ويستكمل عمله، بينما يكون صاحب البيت بعيدًا. 
وعندما يتعلق الأمر بتبني التكنولوجيا، فإن الإمارات تقوم بذلك بخطوات سريعة، مدعومة برؤية حكومتها الطموحة، ومن المتوقع أن تصبح تكنولوجيا بدون مفتاح في النهاية هي المعيار السائد وليس الاستثناء. 
وعلى مستوى المنطقة، تشير التقارير إلى أن سوق الحلول الأمنية المنزلية والتجارية في الشرق الأوسط الذي بقدر بنحو 12.2 مليار سوف يزيد أكثر من الضعف في السنوات الأربع القادمة ليصل إلى 25.3 مليار دولار. 
وتعد البيانات الضخمة هامة في تطوير حلول من شأنها التأثير على الأمن. ولجمع هذه البيانات، تبرز الحاجة إلى أجهزة اتصال ذكية تتحدث مع بعضها البعض، وتتعلم، وتتنبأ. بعدها يتم تطوير حلول لخلق عمليات دخول انسيابية. 
ويعد ذلك نقلة من التفكير التقليدي الذي يركز على إغلاق الباب على الناس في الداخل أو في الخارج. وتفضل أليجيون التحدث عن إدخال الناس بطريقة انسيابية سهلة: القدرة على التحرك عبر مبنى بطريقة خفية بدون الحاجة إلى لمس أو فتح أي شيء، لأن المبنى يعرف بنفسه بأنك مصرح لك الدخول والتحرك في المبنى. 
ومن الأمثلة الجيدة على حلول إدارة الأمن والتي تضمن الاستخدام الجيد والمرونة ومواكبة التغيرات حلول سايمونز فوس للدخول الرقمي. وباعتبارها شركة رائدة في سوق الدخول بدون مفتاح وتملك أكثر من 20 سنة من الخبرة، فإن سايمونز فوس ترسي المعايير بمنتجها المتطور موبايل كي، وهو نظام رقمي للتحكم في الدخول يرتكز على خدمة اللاسلكي والإقفال بدون كابل. 
صمم موبايل كي لمدراء الأمن والمرافق في المباني متوسطة الحجم، ويوفر إمكانية التحكم في الدخول لأكثر من 20 باب، ويمكنه إدارة أكثر من 100 مستخدم في وقت واحد. كما يمكن الدخول من خلال استخدام إما رقم التعريف الشخصي، أو جهاز الرد على الأسئلة، أو عن بعد عبر تطبيق موبايل كي.

* أليجيون شركة عالمية رائدة في الدخول الانسيابي، وتملك علامات تجارية معروفة مثل سيسا، وإنترفلكس، وإل سي إن، وسشلاج، وسايمونز فوس، وفون دابرين، وتركز على الأمن حول الباب والمناطق المحيطة. وتوفر أليجيون الأمن للناس والأصول مع مجموعة واسعة من الحلول للبيوت والشركات والمدارس والمؤسسات. حققت أليجيون عائدات بقيمة 2.7 مليار دولار في عام 2018، وتباع منتجاتها في حوالي 130 دولة.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة