الفنادق والقصور



يو إس جي بورال الشرق الأوسط قامت بتوريد منتجاتها للعديد من المشاريع في المنطقة.

يو إس جي بورال الشرق الأوسط قامت بتوريد منتجاتها للعديد من المشاريع في المنطقة.

يو إس جي بورال الشرق الأوسط تسعى إلى تعزيز مكانتها الريادية

21/11/2019

تهدف يو إس جي الشرق الأوسط ( يو إس جي بورال الشرق الأوسط) إلى تغيير الطريقة التي يتم بها تصميم وإنشاء المباني في المنطقة، لتكون المورد الرائد لأنظمة الأسقف وقواطع الجدران الجافة في المنطقة. 
يعد قطاع الضيافة والسكن الفاخر أحد القطاعات الهامة التي تخدمها الشركة الواقع مقرها في الدمام، وتستحوذ على نسبة ملموسة من عائداتها السنوية، كما يقول مصباح مقبل، المدير الإقليمي للتسويق في يو إس جي بورال الشرق الأوسط. 
من بين القطاعات الهامة الأخرى قطاعات الصحة والنقل والرعاية الصحية، والتي توفر لهم الشركة مجموعة متكاملة من المنتجات والحلول. 
بالنسبة لقطاع الضيافة والسكن الفاخر، توفر الشركة العديد من الحلول التي تفي بالمواصفات وأحدث متطلبات التصميم. وتتكون هذه الحلول من أنظمة الأسقف القياسية والخاصة والعازلة للصوت، فضلا عن تركيبات قواطع الجدران الجافة، والتشطيبات الداخلية، والإطارات المعدنية، والمواد التحتية للمناطق الجافة والأغلفة الخارجية. 
كما طرحت يو إس جي بورال الشرق الأوسط دليلا إرشاديًا للتصميم الخاص لقطاع الفنادق لمساعدة المعماريين والمقاولين على اختيار المواد المناسبة خلال مراحل التصميم والبناء المختلفة، كما يقول مقبل. 
ويشير إلى أن بعض مشاريع الضيافة والمشاريع السكنية الفاخرة مازالت تستخدم أعمال القوالب بدلا من ألواح الجبس على الجدران الجافة، بالرغم من المزايا العديدة لهذه الجدران. «هناك ميزة كبيرة من استخدام الجدران الجافة والأسقف المعلقة من حيث خصائص عزل الصوت مع جدران أنحف توفر المساحة،» كما يقول مضيفًا: «إن ألواح الجبس على الجدران الجافة تتميز بخفة الوزن، وتوفر تصميم بناء اقتصادي مقابل هندسة القيمة، حيث تحقق خفض بنسبة 32 بالمائة في وقت البناء، ووفر 21 بالمائة في استخدام الخرسانة الهيكلية، وخفض بنسبة 20 و17 بالمائة في تكاليف البنية الفوقية والتحتية على التوالي.» 
هذا بالإضافة إلى أن ألواح الجبس على الجدران الجافة يمكن أن تساعد في تحسين نقل إشارات الواي فاي عبر جدران الفنادق لانتشار 5 جيجاهيرتز واي فاي، حتى سبع مرات أعلى من القوالب ذات نفس الأداء الصوتي. 
كما ساهمت يو إس جي بورال الشرق الأوسط في مشاريع هامة في قطاع السينما والمرافق الترفيهية. وتتطلب هذه المشاريع منتجات توفر أداءً عالٍ للعزل الصوتي مع ثبات هيكلي عالٍ أيضًا في التصميم ومكافحة الحريق، وهذا يمكن تحقيقه من خلال محفظة يو إس جي بورال الشرق الأوسط من أنظمة الأسقف وتركيبات الجدران الجافة، فضلا عن334 من التركيبات المدرجة في قائمة UL، كما يؤكد مقبل. 
«نعمل في الوقت الحالي في عدد من مشاريع السينما والترفيه في منطقة الخليج، خاصة في السوق السعودية. ونعتز كثيرًا أن نكون أول مورد لجميع مشاريع السينما والترفيه في المنطقة، حيث أننا المصدر المحلي الفردي الوحيد للأسقف العازلة للصوت وتركيبات الجدران الجافة،» كما يقول. 
تشتمل محفظة منتجات يو إس جي بورال الشرق الأوسط على بلاطات وألواح الأسقف العازلة للصوت، والاسقف المعدنية، وأنظمة القواطع، وألواح الجبس والمواد التحتية، والتشطيبات ثنائية المركبات، ومواد اللصق العازلة للصوت. وتتميز كثير من هذه المنتجات بمحتوى عالٍ لإعادة التدوير، بما يساعد المشاريع على تحقيق نقاط إضافية لمعايير ليد (الريادة في الطاقة والتصميمات البيئية). 
وقد خصصت الشركة مؤخرًا مصروفات رأسمالية إضافية لتوسيع قائمة منتجاتها من أنظمة الأسقف من خلال طرح 12 تصميمًا جديدًا خاصًا للأسقف توفر خيارات تصميم غير محدودة، كما يقول. 
«نستثمر في خط أسقف جديدة لتلبية احتياجات الطلب المحلي والإقليمي المتزايد على الأسقف.» 
تأسست شركة يو إس جي بورال الشرق الأوسط عام 1985، وتملك الآن مصانع في السعودية (الدمام) وتركيا وشركة تابعة في سلطنة عمان. كما تملك مكاتب للمبيعات ومكاتب فنية في جميع أنحاء دول الخليج والشرق الأوسط. 
«نحرص على التعاون في مواكبة رؤية السعودية 2030 لزيادة المحتوى المحلي، وتعزيز مكانتنا كمورد رائد لأنظمة الأسقف وقواطع الجدران الجافة،» كما يشير مقبل. 
تخدم يو إس جي بورال أكثر من 25 دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع خطط حالية للتوسع في وسط وغرب أفريقيا. 
تنشط يو إس جي بورال في قطاع الضيافة والسكن الفاخر. ومن أهم مشاريعها في هذا القطاع فندق كراون بلازا، وفندق هوليداي إن، وجبل عمر في السعودية، وتجديد فندق موفنبيك في البحرين، وفندق خصب في عُمان، وفندق إنتركونتننتال، وفندق ريتز كارلتون، ووالدورف أستوريا في قطر، إضافة إلى فندق الفرسان، وأتلانتس، والنخلة جميرا، وفندق بلوواتر هوسبيتاليتي بريدجواي، وبيزنس بارك آند ليك في مجمع برج دبي، علاوة على فندق سيتي ماكس، وفندق قصر الإمارات خليج الأعمال، وفندق أيبس دبي، ومنتجع إنتركونتننتال الفجيرة، ومدينة الجميرا، وفندق نوفوتيل (البرشاء والفجيرة)، وبارك بالاس، وتاج إكسوتيكا، وبرج فندق وشقق تيكوم، وفندق تيار، وفندق فيسوريز، وكلها في الإمارات.
كما قامت بتوريد منتجاتها لفندق أكابالكو، وأفرودايت، وكراون بلازا في قبرص، وشاطئ ومنتجع وسبا هيلتون البحر الميت في الأردن، إضافة إلى مشاريع أخرى ضخمة في تركيا، بما في ذلك فندق منتجع إيلا كواليتي، ومجمع بيلجيلي هولدينجز ويست، وبلوكس هاليك، وفندق منتجع كاليستا لاكشيري، ومنتجع وسبا هيلتون دالامان جولف، وفندق هيلتون في دالامان، وفندق ماريوت، وفندق توجكان، وفندق زومريت.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة