التصميم الداخلي



المطعم الإيطالي... أجواء عصرية.

المطعم الإيطالي... أجواء عصرية.

ريو يعكس ألوان البحر الساحرة

21/03/2021

يعد ريو دبي أحد أبرز المشاريع لأكثر من سبب، فهو أول منتجع شاطئي فئة أربع نجوم يقدم خدماته بسعر شامل على مدار الساعة، كما أنه أول مشروع ضيافة مشترك لشركة نخيل، وأول وجهة تفتح أبوابها على جزر ديرة، والفندق رقم 100 لشركة منتجعات وفنادق ريو في جميع أنحاء العالم، وأخيرًا يتميز بديكوراته الداخلية المبهرة.

يعد منتجع ريو دبي مشروعًا مشتركًا مع منتجعات وفنادق ريو الإسبانية ويضم 800 غرفة. وعندما افتتح أبوابه على جزر ديرة في ديسمبر الماضي، طرح بعدًا جديدًا للضيافة في دبي، حيث يقدم أول منتجع شاطئي فئة أربع نجوم  يقدم خدماته بسعر شامل على مدار الساعة، أي أن نزلاء المنتجع يمكنهم ترك محافظهم بعد إتمام إجراءات دخول الفندق.
كما أنه أول مشروع مشترك للضيافة لشركة نخيل، وأول وجهة تفتتح على جزر ديرة، كما أنه أول منتجع لريو في الشرق الأوسط، والمنتجع رقم 100 في العالم.
وبالإضافة إلى الـ 800 غرفة وجناح المطلة معظمها على البحر، فإن الفندق يشتمل على 10 منافذ للمأكولات والمشروبات، وحديقة سبلاش، وثلاث برك سباحة، وبركتين للأطفال، وألعاب مائية، ومركز للياقة، وصالون للتجميل، إضافة إلى نادٍ للأطفال.
وقد استكمل فريق التصميم الداخلي أعمال الديكورات والتصميمات التي تهدف إلى خلق أجواء حيوية بخطوط عصرية تعمل على مزج الديكورات الغربية مع اللمسات العربية، كما يقول أوجستين دياز، مدير أيه دي جي إنتريريزمو، ريو.
يستلهم التصميم الرئيسي خطوطه من الارتفاع المبهر للمبنى الرئيسي، وإطلالاته الساحرة، والقوس الكبير الواقع في منتصف المبنى، كما يقول. ومن أبرز معالم التصميم الداخلي هي الألوان الخفيفة، والظلال الرملية، والشبكات الخشبية، وديكورات الجدران بتشطيبات ذهبية، وورق الحائط، والأثاث العصري.
ويعكس الفندق الشاطئي الضخم ألوان البحر الأبيض والأزرق، بينما تساعد النوافذ الزجاجية على دخول ضوء النهار الطبيعي إلى الغرف، وهو ما يتناسق ببساطة مع الأثاث الكلاسيكي والديكور الحيوي. إن الهدف الأساسي لجميع مساحات الضيافة هو ضمان الجانب الوظيفي، وتحقيق الراحة، والجمع بين الجمال والدفء، وتعزيز الأجواء العصرية، كما يؤكد دياز.
«إن الواجهة الخارجية البيضاء المبهرة لريو دبي تعزز الانطباع الفوري بالحداثة والعصرية، كما أن المساحات المغمورة بالضوء والمرافق المتكاملة تجعل منه الوجهة المثالية لقضاء عطلة عالية رائعة. صمم الفندق ليكون مكانًا للاستمتاع بالشمس الدافئة لإمارة دبي والمرافق اللا محدودة. ويوفر بركتي سباحة للأطفال، وثلاث برك سباحة للكبار مع شرفة واسعة يمكن الوصول منها مباشرة إلى الشاطئ الفسيح. كما يشتمل الفندق على حديقة سبلاش المائية التي تضم زلاجات وألعاب أخرى توفر أوقاتًا ممتعة لكل من الكبار والصغار،» كما يقول.
«ويعزز بهو الاستقبال-نعتقد أنه أهم عنصر في الفندق لأنه أول وآخر مكان يراه الزبون- عنصر الإبهار في الفندق خاصة من خلال أبعاده الكبيرة مع الأسقف التي ترتفع عاليًا. بالإضافة إلى ذلك، تم بناء البهو فوق مستوى البحر قليلا بحيث يشعر الزبون عند دخوله الفندق بجمال البحر من خلال النوافذ الضخمة الواقعة في نهاية بهو الاستقبال» كما يوضح دياز.
أما الأثاث والتجهيزات فتحافظ على الخطوط العصرية، وتمزج بين الطابع الغربي والتأثيرات العربية، وتعتمد على استخدام الخشب والمواد الطبيعية مع الكثير من اللوحات. وتلفت منحوتة ضخمة باللون الذهبي الأنظار وتقع فوق مدخل المطعم الرئيسي.
يضم الفندق أربعة مطاعم. يهدف المطعم الرئيسي إلى تعزيز الدفء ويستخدم الأثاث الخشبي ويجمع بين الأعمال الشبكية على الجدران وورق الحائط بألوان الباستيل الأخضر، مع الحدائق الرأسية التي تسعى إلى خلق بيئة صحية ودودة. وتأتي اللوحات ذات الألوان المجردة لتكون مكملة لديكور المطعم.
أما الديكور الداخلي للمطعم الاسيوي فيعتمد على تصميم السقف الذي يعكس ميادين الأسواق الشرقية. وعلى الجدران، اختار المصمم استخدام الورق مع الخيزران والألواح الخشبية التي تساعد على نقل ضيوف المطعم لأجواء آسيا.
يقع المطعم الإيطالي على البحر المباشرة ويتميز بجدرانه الزجاجية التي توفر إطلالات ساحرة على البحر. وتتماثل الأجواء مع ما هو سائد في منطقة البحر المتوسط مع الطابع العصري الراقي، وإحياء ذكريات التسعينيات في إيطاليا. وقد تم استخدام ألوان جريئة للأثاث والأرضية.
يقع المطعم الهندي أيضًا على البحر ويجمع بين المواد والعناصر الخشبية، وفواصل الغرف الخشبية، وأصيصات الزرع الضخمة بما يعزز البيئة النباتية في المكان. ويتميز المكان بظلال الألوان الداكنة على الجدران لتعزيز الأجواء الساحرة خلال الأمسيات.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة