أخبار إقليمية



كبار المسؤولين في البحرين يبحثون المشاريع التنموية القادمة.

كبار المسؤولين في البحرين يبحثون المشاريع التنموية القادمة.

البحرين تعلن عن مشاريع رئيسية بقيمة 30 مليار دولار

20/12/2021

كشفت مملكة البحرين عن خطة استراتيجية جديدة تشتمل على أكثر من 20 مشروعًا جديدًا في جميع أنحاء المملكة باستثمارات تزيد عن 30 مليار دولار.
وتمثل المشاريع الجديدة واحدة من أكبر عمليات ضخ استثمارات على الإطلاق وسوف تساهم في دعم خطة التعافي الاقتصادي، وذلك بهدف تعزيز مكانة البحرين الاقتصادية وتنافسيتها، وخلق فرصٍ نوعية، وتحقيق نمو مستدام، كما أعلن الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة الوزارية للمشاريع التنموية والبنية التحتية.
وتتضمن حزمة المشاريع الاستراتيجية أكثر من 20 مشروعًا تسهم في تطوير قطاعات البنية التحتية والاتصالات، والسياحة، والصناعة، والتعليم، والصحـــة، والإســكان، والشــباب والــريــــــاضة، كمـــا تســـاهم فــي تحـقيــق رؤية البـــــحرين الاقـــــتصادية 2030.
وتتضمن المشاريع الجديدة إقامة 5 مدن جديدة ستزيد مساحة المناطق التعميرية للمملكة بنسبة تفوق 60 بالمائة، ومن أكبر هذه المدن منطقة فشت الجارم التي سوف تمتد على مساحة 183 كم مربع وتوفر مركزًا سكنيًا ولوجستيًا وسياحيًا يضم مطار جديد.
ومن بين المشاريع، جسر الملك حمد الجديد الممتد على مساحة 25 كم والذي سيسهل حركة التجارة والسفر عبر الحدود مع السعودية وباقي دول الخليج، فضلا عن تعزيز العلاقات السياسية والاستراتيجية والثقافية.
وفي داخل البحرين، يتم التخطيط لبناء شبكة مترو جديدة على مسافة 109 كلم سوف تربط كافة المراكز السكنية في البلاد. وتمتد المرحلة الأولى من المترو التي تضم 20 محطة من مطار البحرين الدولي إلى ضاحية السيف، لتربط كل من المنامة والمنطقة الدبلوماسية.
وستكون الاستثمارات التكنولوجية مكملة لمشاريع ربط المواصلات من خلال الألياف البصرية على الأرض والبحر. وسيتم دعم خدمات السحابة للجيل القادم باستثمارات ملموسة في العديد من مشاريع مراكز البيانات الجديدةز
وستضم المدينة الرياضية الجديدة أكبر ملعب رياضي في البحرين، وصالة رياضية داخلية معددة الأغراض لتصبح البحرين مركزًا للفعاليات والترفيه والرياضة. وسيكون مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات أكبر «مدينة للمؤتمرات» في منطقة الشرق الأوسط، و«مدينة السياحة» مع سلسلة من المنتجات في جنوب غرب البحرين، مما يساهم في تعزيز مكانة البحرين كوجهة للزوار العالميين، كما ذكر المسؤولون.
وسوف تستند المشاريع الجديدة التي تم الإعلان عنها وفق خطة المشاريع الاستراتيجية على خطة البنية التحتية 2015 للمملكة والتي قامت بتنفيذ مبنى المسافرين الجديد في مطار البحرين الدولي، وتوسعة الخط السادس في شركة ألمنيوم البحرين (البا) التي تعد أكبر مصهر للألمنيوم خارج الصين، إلى جانب خط أنابيب النفط (AB-4) بين البحرين والسعودية بقدرة نقل 350 ألف برميل يوميًا ويحل محل الخط القديم الذي كانت تبلغ سعته 230 ألف برميل يوميًا، كما أضاف.
وفي أعقاب الإعلان عن هذه المشاريع، قال الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة، وزير المالية والاقتصاد الوطني: «خرجت البحرين من الوباء العالمي بخطة طموحة تمتد لما وراء تحقيق التعافي الاقتصادي لبناء مستقبل أكثر ازدهارًا. إن هذه الاستثمارات سوف تساهم في تعزيز فرص التعليم والمعيشة للشباب، وتوفر مستويات راقية من الرعاية الصحية والسكن والعمل لهم.»
«سيتم دعم الصناعات الجديدة والقائمة، وستساعد الاستثمارات في البنية التحتية والاتصالات على تعزيز نمو القطاع الخاص في مجالات السياحة والرفيه، مع الارتقاء بالاتصالات بين المملكة والخارج لضمان فعالية حركة نقل السلع والخدمات والأشخاص.»
«إن خطة المشاريع الاستراتيجية لا تعد فقط استثمارًا في البنية التحتية للبحرين، ولكنها أيضًا استثمارًا في مستقبل أفضل لشعب المملكة،» كما أضاف.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة