جدة



حلبة كورنيش جدة... تحدي 27 لفة.

حلبة كورنيش جدة... تحدي 27 لفة.

على المسار السريع

20/12/2021

يستعد أسرع السائقين في العالم للانطلاق في شوارع جدة لأول مرة في عطلة نهاية الأسبوع من 3- 5 ديسمبر للمشاركة في تحدي حلبة كورنيش السعودية ذات الـ 27 لفة. مجلة الخليج للإنشاء تلقي الضوء على المشروع الذي تم تنفيذه في وقت قياسي.


يجري وضع اللمسات الأخيرة في أجدد وأسرع وأطول حلبة شوارع للفورمولا 1 (حتى مثول المجلة للطبع) في وقت قياسي في مدينة جدة السعودية مع الاستعداد لبدء السباق.
مع تبقي أيام قليلة على افتتاح سباق جائزة السعودية الكبرى فورمولا 1 إس تي سي 2021، يترقب الجميع الحدث الذي سيشهد مشاركة أفضل سائقين في العالم وهم ينطلقون في شوارع جدة لأول مرة في عطلة نهاية الأسبوع 3-5 ديسمبر لتحدي حلبة كورينش جدة ذات الـ 27 لفة.
تقع حلبة كورينش جدة ما بين المرسى الجديد ومسجد الجزيرة على قطعة أرض ضيقة شمال المدينة، ومن المتوقع أن ترسي معايير جديدة لسباقات فورمولا 1.
يبلغ طول مضمار حلبة كورنيش جدة 6.175 كم لتكون ثاني أطول حلبة بعد حلبة سبا فرانكورشامبت في بلجيكا، وأطول حلبة شوارع في سباقات فورمولا1. من المتوقع أن يصل متوسط السرعة إلى 252 كم/ الساعة، لتكون أسرع حلبة شوارع على خارطة السباقات مع أعلى سرعة تصل عند الذروة إلى 322 كم/ الساعة بين اللفتين 25 و27.
اشتملت أعمال بناء الحلبة على إنشاء سبعة مدرجات، وسبعة معالم رئيسية تقع داخل حلبة كورنيش جدة.
بدأ العمل في الحلبة التي تعتبر منشأة مؤقتة في شهر أبريل الماضي في منطقة كورنيش جدة على ساحل البحر الأحمر، بحيث يجرى السباق ويكون الساحل هو الخلفية.
تم تطوير الحلبة في شراكة بين تيلك إنجينيرز وقسم رياضية السيارات في الفورمولا 1. وقد اعتمد التصميم على الطرق الطويلة الانسيابية بمحاذاة منطقة الكورنيش بقدر الإمكان مع الشريط الضيق الممتد على الأرض الساحلية داخل البنية التحتية العامة، مما أسفر عن واحدة من أكثر الحلبات تميزًا وتحديًا في تاريخ فورمولا 1.
تم تصميم الحلبة لضمان إقامة سباق مبهر، حيث تتميز حلبة كورنيش جدة بخصائصها المميزة. ويشمل ذلك عدد قياسي من اللفات، بالإضافة إلى تخصيص 3 مناطق محتملة لتفعيل نظام التخفيض من السحب «دي آر إس»، وكذلك المنعطف 13 المائل بزاوية 12 درجة، والذي سيكون بالتأكيد وجهة مفضلة للسائقين والمذيعين والمصورين المتحمسين على حد سواء.
وحول الحلبة الجديدة، يقول مارتن ويتيكر، الرئيس التنفيذي لسباق جائزة السعودية الكبرى إس تي سي لفورمولا 1 لعام 2021: «يمتد مسار الحلبة الجديدة بطول 6.175 كيلومتر امتدادًا شماليًا لكورنيش جدة الحالي، ويربط ممرات المشاة ومسارات الدراجات الحالية التي يبلغ طولها أربعة كيلومترات، بنحو ثلاثة كيلومترات إضافية ستشمل المرسى الجديد. وتتألف الحلبة من 27 منعطفًا ما يجعلها أطول وأسرع حلبة شوارع في روزنامة الفورمولا 1، وستكون بمعنى الكلمة، على مرمى حجر من شاطئ البحر الأحمر. وسيكون المنعطف 13 إلى جوار المرسى الأكثر روعة، حيث سيتسارع السائقون بعده إلى 322 كم/ ساعة عقب الفندق الفخم الجديد الذي تم بناؤه في الوقت المناسب لوصول فورمولا 1.»
تم بناء الحلبة لاستضافة سباق فورمولا 1 لهذا الموسم ليكون السباق الأحدث على الروزنامة والذي سيقام تحت الأضواء في الليل، مع إعداد الأجواء المناسبة في جدة لاستقبال سباق السيارات عندما يصل أخيرًا إلى المملكة العربية السعودية، كما تقول الشركة المنظمة.
ولاشك أن إعداد الحلبة جاهزة لهذا السباق الذي طال انتظاره قد تطلب الكثير من التخطيط بدءًا من اليوم الذي تم فيه اختيار جدة لتكون مكان مشاركة السعودية لأول مرة في سباق الجائزة الكبرى.
وتماشيًا مع استراتيجية الاستدامة الطموحة التي أعلنت عنها سباقات فورمولا 1 في عام 2019، أكد الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، المروج لسباق جائزة السعودية الكبرى إس تي سي لفورمولا 1 2021 بأنه تم بذل الكثير من الجهد لضمان أن تصبح حلبة كورنيش جدة المكان الأكثر استدامة على روزنامة سباقات فورمولا 1.
وحتى قبل بدء بناء الحلبة والبنية التحتية المجاورة، تم إجراء عملية تنظيف كامل وتجديد البحيرة بأكملها التي سيتم بناء الحلبة عليها.
تم تقسيم هذه العملية إلى مرحلتين. الأولى بدأت في شهر مايو 2021 وتغطي اعمال ادفان لمساحة 20,025 متر مربع، بينما تغطي المرحلة الثانية مسافة 3000 متر مربع وتم استكمالها في أواخر شهر أكتوبر. وقد تضمنت العملية إزالة الطحالب والمخلفات وتركيب نظام للتنقية ومعالجة المياه لمنع تكون أو تراكم أي طحالب في المستقبل.
كما تم فصل 162814 طن من المخلفات والطمي وتقسيمها إلى مجموعتين، مع معالجة المجموعة الأولى وإعادة تدويرها، بينما تم التخلص بأمان ومسؤولية من المجموعة الثانية.
وكانت النتيجة هي عودة الحياة البرية إلى المنطقة المحيطة، ووضع الأسماك في البحيرة، كما يؤكد الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية.
وتضمنت المرحلة الأخيرة من التنظيف عملية يطلق عليها المعالجة البيولوجية والتي تستخدم كائنات مجهرية أو أي شكل من أشكال الحياة لخفض التلوث من خلال العمل على الانحسار البيولوجي للتلوث وتحويلها إلى مواد غير سامة.
تقع حلبة كورينش جدة في قلب الواجهة البحرية الرائعة لمدينة جدة، وقد تم تصميمها وبناؤها لخدمة المدينة بشكل جيد لما بعد سباق فورمولا1، كما يقول الاتحاد. وتعد الحلبة عنصرًا مركزيًا لمشروع تطوير كورنيش جدة.
تم بناء وتصميم البنية التحتية للحلبة الجديدة خصيصًا لضمان تطوير مساحة صديقة للبيئة في المدينة والتي سوف تضيف قيمة باقية للجمهور العام. ولاشك أن تجديد البحيرة سوف يشهد بناء مكان للراحة والاسترخاء بامتداد ساحل المدينة لخدمة المواطنين والسياح في منطقة لم تكن موجودة من قبل.
بالإضافة إلى ذلك، تم تطوير مساحة ترفيهية بامتداد ضفاف البحر الأحمر، تساعد على تمديد ممشى الكورنيش الشهير بشكل أكبر وتوفير فرص للترفيه الخارجي للأطفال والكبار مثل كرة الطائرة الشاطئية، والبادل، وملاعب التنس، والممرات ومسارات الدراجات الجديدة، فضلا عن بناء مطاعم عائلية مميزة، ودورات مياه عامة، وزيادة مواقف السيارات، وغيرها الكثير.
وفي جميع عناصر مشروع التجديد، تركز الهدف الأساسي على حماية وتعزيز ظروف التربة المحيطة والبيئة المحلية مع استخدام أعمال التربة وطرق بناء المساحات الخضراء المستدامة لخلق مساحة خضراء مزدهرة في المنطقة، كما ذكر الاتحاد.
بدأ العمل في الحلبة نفسها في أبريل هذا العام. وفي مقابلة سابقة مع Motorsport.com، قال مؤسس تيلك إنجينيرز، وهو هيرمان تيلك: «إنها ليست حلبة شوارع عادية. كان علينا بناء معظم الشوارع بأنفسنا، وتركيب شبكة الصرف الصحي كاملة وهو ما يعني رفع الحلبة بأكملها متر ونصف المتر. كان هناك الكثير من العمل الهندسي.»
«كما كان علينا التعامل مع أعمال تشييد عدد من المباني الضخمة ومازالت أعمال البناء تجري في منطقة الكورنيش بأكملها. سيكون مكانًا رائعًا.»
وبشكل عام، تعاونت الجهة المنظمة مع 3 آلاف مقاول في موقع العمل من حوالي 50 شركة مستقلة. وبينما كانت معظم هذه الشراكات مع شركات سعودية، إلا أن منظمي الحدث تعاونوا مع موردين من دول مختلفة مثل ألمانيا والنمسا والمملكة المتحدة وأسبانيا وإيطاليا. بالإضافة إلى ذلك، وفي كل الأوقات تم الالتزام بالمعايير الصارمة لكل من فورمولا 1 واستشاريي المتابعة.
شارك في المشروع أكثر من 300 مهندس من مختلف التخصصات لبناء حلبة كورنيش جدة.
تطلب بناء الحلبة 600 ألف طن من الأسمنت، و30 ألف متر مربع من القوالب، وأكثر من 1400 طن من الزجاج، ونحو 37 ألف طن من الأسفلت.
كما تم تركيب 627 عامود إضاءة حول الحلبة وعند مستويات إضاءة تبلغ 1500 لوكس، مع أكثر من 200 ألف متر من الكابلات، بما في كابلات الكهرباء والألياف التي تم وضعها لضمان توفير الإضاءة السليمة. وعند استكمال البناء سيتم زراعة 2000 شجرة حول الحلبة.
والأهم من ذلك أن تم تحقيق كل هذه الإنجازات مع إتباع أكثر الإجراءات الصحية والسلامة صرامة مع تحقيق ملايين ساعات العمل في الموقع بدون حوادث خطيرة. وتم تنفيذ العمل وفق قوانين العمل السعودية، حسب ما أكدت الجهة المنظمة.
ولضمان إنجاز العمل في ظروف آمنة، كان يتعين على جميع العاملين في بناء حلبة كورنيش جدة المشاركة في برنامج أطلس التعريفي للسلامة.
وأكد تيلك بأنه بالرغم من الشركات قد نفذت العديد من حلبات الفورمولا 1 من قبل، ولكن ليس في مثل هذا الوقت الضيق على الإطلاق.
«إنه حقًا رقم قياسي عالمي جديد بالنسبة لنا،» كما ذكر.
وقد عرض تيلك بعض الوقائع المثيرة للاهتمام على موقعه في تويتر قائلا: «تعد حلبة كورنيش جدة أول حلبة شوارع في منطقة الخليج وتشتمل على أضواء ليد الكاشفة. إنها أول حلبة شوارع تضم وحدات الصرف الصحي حيث تتمتع بأعلى طاقة للتصريف على حلبة سباق سيارات. تضم الحلبة 1025 متر من حواجز السلامة، وهي أكبر كمية في حلبة للفورمولا 1. ولأول مرة يتم تركيب مثل هذه الحواجز في منطقة الشرق الاوسط.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة