إدارة وتشغيل وصيانة المرافق



تستهلك المباني التجارية في الوقت الحالي نحو ثلث استهلاك الطاقة العالمية.

تستهلك المباني التجارية في الوقت الحالي نحو ثلث استهلاك الطاقة العالمية.

برنامج هانيويل يعزز كفاءة استخدام الطاقة

18/08/2022

طرحت شركة هانيويل برنامجها الجديد لإدارة طاقة الكربون ويعرف باسم إدارة الكربون والطاقة، ويتيح لأصحاب المباني متابعة وتعزيز أداء الطاقة مقابل أهداف خفض الكربون على جهاز معين أو على مستوى الأصول.
يعد البرنامج محور محفظة حلول المباني المستدامة الجديدة لشركة هانيويل المتوفرة الآن لمساعدة أصحاب المباني والمشغلين على تلبية حاجتين ملحتين هما خفض تأثير المباني على البيئة، وتعزيز جودة الهواء لدعم راحة المقيمين بهدف مساعدتهم على تلبية أهداف الحياد الكربوني، كما يقول المتحدث باسم الشركة الواقع مقرها في الولايات المتحدة.  
تم تصميم برنامج إدارة الكربون والطاقة لآلاف الشركات التي تعهدت طواعية بتحقيق أهداف الاستدامة مع البحث عن المعرفة والأدوات لقياس التقدم وتعزيز استخدام الطاقة، كما تقول الشركة.
«تواجه الشركات ضغوطًا متزايدة في الوقت الحالي سواء من الأطراف ذات الصلة أو الهيئات التنظيمية، وذلك للحد من استهلاك الطاقة وخفض الانبعاثات الكرونية وضمان منشآت أكثر استدامة وصحة. ويبدو ذلك ملحًا لأن المباني التجارية في الوقت الحالي تشكل الثلث تقريبًا من استهلاك الطاقة العالمية و37 بالمائة من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المرتبط بالمباني. وبينما ترتبط 28 بالمائة من الانبعاثات بتشغيل المباني أو الطاقة المستخدمة في التدفئة والتبريد والطاقة في المبنى، فإن كثير من أصحاب المباني لا يملكون جهازًا أو رؤية على مستوى الأصول تتيح لهم التعرف على استهلاك الطاقة أو تأثير الكربون.»
وبالاستفادة من برنامج إدارة الأداء من هانيويل وما تتضمنه من ذكاء اصطناعي وتعلم الماكينات، فإن برنامج إدارة الكربون والطاقة يقوم بنفسه بتحديد وتطبيق إجراءات ترشيد الطاقة للمساعدة على تحقيق الكفاءة والمرونة والمسائلة في المحفظة العقارية. كما يواصل التحقق من أداء المبنى وتحليله وتعزيزه، وحتى على مستوى أصل معين ليتولى قياس مؤشرات الأداء الرئيسية للاستدامة، بما فيها انبعاثات الكربون.
«دأبت صناعة المباني على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة وخفض انبعاثات الكربون على مدى فترات طويلة، ولكن من الضروري إجراء تغيير ملموس على المدى القصير، وهذا يعني استفادة ملاك ومشغلي المباني من البيانات بشكل أفضل،» كما يقول مانيش شارما، نائب الرئيس ومدير عام المباني المستدامة في هانيويل. «بالنظر إلى تزايد الوعي والاستثمارات في الاستدامة، من المهم أن تعي الشركة والأطراف ذات الصلة كيف يمكن أن تقوم منشآتها بترشيد الطاقة لخفض الانبعاثات الكربونية. إننا نساعد العملاء على خلق قياسات جديدة للنجاح وتذليل الصعوبات الخاصة بتعقد عمليات إدارة الكربون مع تحقيق مساحات أكثر صحة مع حلولنا الجديدة الجاهزة.»
«تبذل الحكومات في المنطقة تقدمًا ملموسًا ومتسارعًا نحو تحقيق الحياد الكربوني وقد وضعت بالفعل الخطوط العريضة لتحسين استهلاك الطاقة والالتزام بمعايير كفاءة،» كما يقول سلطان تشاتيلا، الرئيس التجاري للشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا. «في دولة الإمارات والتي يبلغ فيها استهلاك المباني التجارية 36 بالمائة، فإن الحكومة حددت هدفها في عام 2050 ليكون تحسين كفاءة أداء الطاقة لما يقرب من 40 بالمائة، وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى 70 بالمائة تقريبًا. وفي إطار هذه الإجراءات، تصبح الحاجة ملحة للغاية لدى قطاع المباني التجارية للاستعداد بالتكنولوجيا التي تساعد على خفض الانبعاثات المتعلقة بالطاقة.»
وحسب آخر دراسات في الأسواق، فإن خفض انبعاثات الكربون من المباني يمكن أن يؤدي إلى زيادة القيمة التجارية.
وقد وضع برنامج إدارة الكربون والطاقة معيارًا أساسيًا لأداء الطاقة من خلال الاستخدام على مدى ثلاث سنوات، مع بيانات حية وعوامل بيئية لتحديد الأصول التي تؤدي إلى استهلاك الطاقة. ويوفر هذا البرنامج لوحات أساسية في الوقت الحقيقي لمؤشرات الأداء الرئيسية للاستدامة، مع جمع بيانات الكربون من مصادر الانبعاثات المتعلقة بالطاقة في المبنى - الغاز والكهرباء والوقود، وخفض استهلاك الطاقة باستخدام إمكانيات التحكم في المباني، وخفض انبعاثات الكربون بدون المساومة على راحة ورفاهية المقيمين.
«يقوم برنامج إدارة الكربون والطاقة بجمع البيانات الخاصة باستخدام الطاقة على مدار 24 ساعة طول الاسبوع مع فترات على 15 دقيقة من مجهزة بعدادات فرعية متصلة بجميع الأصول المستهلكة للطاقة، وذلك لجمع معلومات تتعلق بالاستهلاك. هذه البيانات تتيح لهانيويل مساعدة العملاء على وضع معايير أساسية توفر لهم خارطة طريق للوفاء باحتياجات الحياد الكربوني. هذا الحل يتيح لأصحاب المباني تجنب المصروفات الرأسمالية اللازمة لتحديث التكنولوجيا من أجل تحقيق الاستدامة، والحد من الوقت اللازم لتطبيق الحلول،» كما يوضح تشاتيلا.
صممت محفظة منتجات هانيويل المتقدمة للمباني المستدامة للمساعدة في تحقيق أهداف كفاءة استخدام الطاقة، وتحسين راحة المقيمين، وتغيير الطريقة التي يعيش فيها المقيمون في المبنى.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة